تأخر نتائج مسابقات الوظيف العمومي يثير غضب المشاركين

مدونة توظيف وعمل في يوم 05‏/06‏/2013 8 التعليقات
تأخر نتائج مسابقات الوظيف العمومي يثير غضب المشاركين
تجاوزت 03 الأشهر من تاريخ إجرائها
مقت عدد من مترشحي مسابقات الوظيف العمومي بولاية الوادي من تأخر الإعلان عن نتائجها والتي أجريت على مستوى مختلف القطاعات بالولاية وتجاوزت مدة إجرائها الثلاث أشهر.
تأخر نتائج مسابقات الوظيف العمومي يثير غضب المشاركين
وعبر عدد من المشاركين في هاته المسابقات عن مدى تذمرهم واستيائهم من طول المدة الزمنية التي استغرقتها عملية الإعلان عن النتائج من طرف الوظيف العمومي هذا الأخير الذي توكل له مهمة الفصل في النتائج بعد فرز الملفات وإخضاعها لعملية الدراسة.
المسابقات التي هي محل أخذ ومد من طرف الجميع خاصة الشباب الذين يتوقون للاستقرار ووضع حدا لمعاناتهم اليومية في سبيل الظفر بمنصب عمل قد أجريت ما بين شهري فيفري ونوفمبر، علما أنه تم بحر الأسبوع الماضي الإعلان عن نتائج المسابقات التي أجريت خلال شهر نوفمبر وبهذا تكون قد استغرقت 6 أشهر، وأمام هذا الصمت الرهيب من طرف الجهات المعنية وتكتمها المريب، يناشد الشباب المشارك بهاته المسابقات السلطات المحلية التدخل ومراقبة العملية خاصة مع عدم  تمكنهم  على الحصول على أدنى معلومات تتعلق بها أو بموعد الإعلان عليها، ومقارنة المدة الزمنية التي تطلبتها مسابقات ولاية الوادي  مع باقي الولايات الأخرى أو حتى مقارنة مع مسابقات سابقة تم إجرائها بالوادي نجدها قد تجاوزت الحد المعقول.
تأخر نتائج مسابقات الوظيف العمومي يثير غضب المشاركين

8 التعليقات:

غير معرف يقول...

(لعن الله الراشي والمرتشي) اصبحت الرشوة و المعريفة كوثيقتان في ملف المسابقة عيش يا زوالي في جزائر العزة والكرامة؟

غير معرف يقول...

نفس المشكل بولاية تبسة حيث يصل التأخر إلى 7 و8 أشهر؟؟؟؟!!!!!!!!

غير معرف يقول...

الله لا تربحهم با ربي

غير معرف يقول...

الله يجيب الي فيه الخير ..

غير معرف يقول...

متى تعلن نتائج جامعة الوادي.

غير معرف يقول...

direction de domaine ain defla=rachwa +ma3rifa

غير معرف يقول...

عليكم بي الصبر وتحلي اوربي افرج عليكم

غير معرف يقول...

احذروا، احذروا، احذروا،....
هذا التأخير هو متعمد و من وراءه توجد أهداف بعيدة المدى،
حيث أن الناجحون في المسابقات سوف ينتظرون النتائج لمدة طويلة ثم ييأسون و يصابون بالاحباط ومن ثم يستسلمون، وهنا تبدأعملية تحويل المناصب إلى أشخاص آخرين (الناجح الثاني أو الثالث أو الرابع في الترتيب و هكذا،...؟؟؟)، هذا إن لم يحول المنصب من ولاية إلى ولاية أخرى،
و هذا بتواطؤ من الوظيف العمومي، الادارة (مكان المنصب)،و حتى أطراف من الوزارات المعنية.
و عليه يجب على كل ناجح سواءا كان الأول أو الثاني أو الثالث، أن يكون متنبها و يقظا وأن يتابع الاجراءات (أن يكون باتصال دائم بالادارة المعنية و الوظيف العمومي حتى يتم تنصيبه إن شاء الله).
المؤمن الصادق قلبه يقظ وصاحب عقل متفتح وهو كيس فطن، لا يترك مجالا لأن يخدع و تضيع حقوقه.

إرسال تعليق

إضافة تعليق