اعلان توظيف مراسلين من عدة ولايات في يومية جريدتي جويلية 2013

مدونة توظيف وعمل في يوم 02‏/08‏/2013 3 التعليقات
اعلان توظيف مراسلين من عدة ولايات في يومية جريدتي جويلية 2013
تبحث يومية ''جريدتي'' الجزائرية عن مراسلين من الولايات التالية:
البويرة، بومرداس، الجلفة، المسيلة، سطيف، قالمة، قسنطينة، تيزي وزو، المدية، البليدة و الأغواط.
يكون لهم خبرة مهنية وكفاءة لغوية
الرجاء ارسال السيرة الذاتية عبر البريد الإلكتروني: djaridati@gmail.com
أو الإتصال بمكاتبنا:


مكتب العاصمة:
الهاتف: 021688461
الفاكس: 021461801

مكتب أم البواقي:
الهاتف: 032422674
الفاكس: 032421266
عنوان المكتب: شارع حيحي المكي قرب مكتب التضامن

مكتب الجلفة:
هاتف/ فاكس: 021878855
عنوان المكتب: تعاونية حي البشير الإبراهيمي (بن شونان)

مكتب برج بوعريريج:
هاتف/ فاكس: 035686639
عنوان المكتب: 12 ساحة الحرية برج بوعريريج


اعلان توظيف مراسلين من عدة ولايات في يومية جريدتي جويلية 2013

3 التعليقات:

غير معرف يقول...

أشكركم على المجهود الذي تبذلونه من اجل توفير مناصب شغل لأصحاب الشهادات الذي كرسوا سنين شبابهم من اجل الظفر على الأقل بمنصب شغل,وجزآكم الله خيرا.وأردت من خلال صفحتكم نقل انشغالي لا أقول همي وهو أني بالرغم ما لاحظته من الجهود التي تبذلها الدولة وهيئاتها من توفير مناصب الشغل للشباب الجزائري إلا أن فرصة الشاب (الرجل) تكاد معدومة أمام الفرص الغير مباشرة للمرأة,
فمع الشروط الجديدة التي وضعتها هيئة الوظيف العمومي للترشح والحصول على منصب الشغل,واقصد ب:(مسابقة التوظيف على أساس الشهادة)فمثلا لما نتكلم عن أول شرط في هذا الملف وهو الخبرة فنجد الرجل عاجزا عن تقديمها بعكس المرأة لأنة عندما يتخرج الرجل من الجامعة باحثا عن الخبرة يصده أمر الخدمة الوطنية ,فيجد نفسه أمام اختيارين إما أن يتملص من أدائها أو يؤدي الخدمة الوطنية,وبعد أدائها يتفاءل ولكن تفاجئ برد اصحب المؤسسات بالرفض لأنه قد مر زمن على تخرجه وان قدراته قد تناقصت,وبعد جهد جهيد ربما يحصل على عقد ما قبل التشغيل,فمثلا: شاب اسمه سعيد تخرجت معه شابة اسمها لبنى وبعد عودة سعيد من أداء الخدمة الوطنية وحصوله على عقد ما قبل التشغيل,وسترشحان للمسابقة يجد الشابة لبنى قد سبقته بعامين من الخبرة (في حين إن سعيد كان يؤديها من اجل خدمة الوطن)ولم أتكلم عن اللاتي تخرجن في الدفعات التي سبقته. وتستمر هكذا.والمشكلة لا تنتهي في هذا الحد فالرجل له مسؤوليات كبيرة(التكفل بالاسرة ومصاريفها,وتوفير مبلغ الزواج....) فلما تتحصل المرأة على ذاك المنصب لأظنها تصرف عائداته من اجل شيء نافع وربما قد يكون لديها من يصرف عليها(كابوها او زوجها)
فأناشد من له السلطة لوضع حل لهذا المشكل وأنا اقترح حلا, وبما أن هذه المسابقة(مسابقة على أساس الشهادة) تعتمد على التنقيط في اختيارها لصاحب العمل المناسب فانه يمكن إدراج نقاط إضافية للشاب ذو المسؤولية (عدم عمل ولديه,او اليتيم, ذوي الدخل الضعيف....) مع تقديم الوثائق التي تثبت ذالك,وكذلك يجب مراعاة الشاب المؤدي للخدمة الوطنية,وكذلك لا ننسى المرأة (ذات المسؤولية)وطبعا مع تقديم الوثائق اللازمة

غير معرف يقول...

أشكركم على المجهود الذي تبذلونه من اجل توفير مناصب شغل لأصحاب الشهادات الذي كرسوا سنين شبابهم من اجل الظفر على الأقل بمنصب شغل,وجزآكم الله خيرا.وأردت من خلال صفحتكم نقل انشغالي لا أقول همي وهو أني بالرغم ما لاحظته من الجهود التي تبذلها الدولة وهيئاتها من توفير مناصب الشغل للشباب الجزائري إلا أن فرصة الشاب (الرجل) تكاد معدومة أمام الفرص الغير مباشرة للمرأة,
فمع الشروط الجديدة التي وضعتها هيئة الوظيف العمومي للترشح والحصول على منصب الشغل,واقصد ب:(مسابقة التوظيف على أساس الشهادة)فمثلا لما نتكلم عن أول شرط في هذا الملف وهو الخبرة فنجد الرجل عاجزا عن تقديمها بعكس المرأة لأنة عندما يتخرج الرجل من الجامعة باحثا عن الخبرة يصده أمر الخدمة الوطنية ,فيجد نفسه أمام اختيارين إما أن يتملص من أدائها أو يؤدي الخدمة الوطنية,وبعد أدائها يتفاءل ولكن تفاجئ برد اصحب المؤسسات بالرفض لأنه قد مر زمن على تخرجه وان قدراته قد تناقصت,وبعد جهد جهيد ربما يحصل على عقد ما قبل التشغيل,فمثلا: شاب اسمه سعيد تخرجت معه شابة اسمها لبنى وبعد عودة سعيد من أداء الخدمة الوطنية وحصوله على عقد ما قبل التشغيل, وترشحا للمسابقة يجد الشابة لبنى قد سبقته بعامين من الخبرة (في حين إن سعيد كان يؤديها من اجل خدمة الوطن)ولم أتكلم عن اللاتي تخرجن في الدفعات التي سبقته. وتستمر هكذا.والمشكلة لا تنتهي في هذا الحد فالرجل له مسؤوليات كبيرة(التكفل بالأسرة ومصاريفها, وتوفير مبلغ الزواج....) فلما تتحصل المرأة على ذاك المنصب لأظنها تصرف عائداته من اجل شيء نافع وربما قد يكون لديها من يصرف عليها(كابوها او زوجها)
فأناشد من له السلطة لوضع حل لهذا المشكل وأنا اقترح حلا, وبما أن هذه المسابقة(مسابقة على أساس الشهادة) تعتمد على التنقيط في اختيارها لصاحب العمل المناسب فانه يمكن إدراج نقاط إضافية للشاب ذو المسؤولية (عدم عمل ولديه,او اليتيم, ذوي الدخل الضعيف....) مع تقديم الوثائق التي تثبت ذالك,وكذلك يجب مراعاة الشاب المؤدي للخدمة الوطنية,وكذلك لا ننسى المرأة (ذات المسؤولية)وطبعا مع تقديم الوثائق اللازمة

غير معرف يقول...

ﺍﻟﻠﻪ يحفدكم ﺍﺟﻮﺑﻪ في محلها

إرسال تعليق

إضافة تعليق